في عالم داوني، تحظى الأنسجة على الدوام بنعومة أكثر وانتعاش أكبر وحماية لا مثيل لها

في عالم داوني، تحظى الأقمشة دائمًا بنعومة وانتعاش وحماية لا مثيل لها 

منذ عام 2002، منح داوني النعومة والانتعاش بالإضافة إلى التعزيزات الأخرى التي تحتاجها الأقمشة إلى عدد لا نهائي من الملابس. فمن منّا لا يريد أن تتمتع ملابسه بانتعاش لا يقاوم ورائحة مذهلة تدوم طوال اليوم، وأن تحتفظ الأقمشة برونقها دائمًا وكأنها جديدة؟ وعلاوة على ذلك، نشعر جميعًا بالثقة عندما تمنحنا ملابسنا شعورًا بالانتعاش والراحة. 

لذلك يواصل داوني مسيرته للعناية بالأنسجة حول العالم من خلال منحها أقصى درجات الانتعاش والنعومة والانسيابية فضلًا عن أروع الروائح. 

تاريخنا

تُطلق بروكتر وجامبل، في المملكة العربية السعودية، داوني منعّم الأقمشة ومحسّن الأقمشة الأول في العالم الذي يمنح الملابس النعومة والانتعاش اللازمين.

2002

أطلقت بروكتر أند جاميل، في المملكة العربية السعودية، داوني منعّم الأقمشة ومحسّن الأقمشة الأول في العالم الذي يمنح الملابس النعومة والانتعاش اللازمين. 

Downy 2010

2010

كشفت بروكتر أند جاميل عن داوني المُركّز الذي يمنح الأقمشة ثلاثة أضعاف الانتعاش مع 1/3 كمية داوني العادي فقط. 

Downy Infusions

2011

تمّ إطلاق داوني منعّم الأقمشة إحساس الفخامة بعطره المميز والرقيق المستوحي من زهرة الأوركيد الذهبية.